لجنة مبحث اللغة العربية / سلفيت

أهلاً وسهلاً بك زائرنا الكريم، ونتمنى أن تكون في تمام الصحة والعافية
لجنة مبحث اللغة العربية / سلفيت

قال تعالى : ((ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد))


    أسماءُ الأفعالِ

    شاطر
    avatar
    جميل عياش
    مدير عام
    مدير عام

    ذكر عدد الرسائل : 414
    العمر : 42
    مكان السكن : رافات فلسطين
    الوظيفة : معلم
    نقاط : 14071
    السٌّمعَة : 23
    تاريخ التسجيل : 26/11/2008

    أسماءُ الأفعالِ

    مُساهمة من طرف جميل عياش في 31/12/2011, 08:44

    أسماءُ الأفعالِ

    هي أسماءٌ تدلُّ على معنى الفعلِ من حيثُ اقترانهُا بالزّمنِ ، وتعملُ عملَه ، ولا تقبلُ علاماتِه ، (كالاتصال بضمائر الرفع أو تاء التأنيث وغيرها) وتكونُ مبنيّةً كالأسماءِ ، وهي:

    1- اسمُ فعلٍ ماضٍ : يدلُّ على معنى الماضي ، مثل : هيهات بمعنى بعُدَ ، شتّانَ بمعنى افترقَ ، سرعانَ بمعنى أسرعَ ، بطآنَ بمعنى بطُؤ ، وَشكانَ بمعنى سرعانَ.

    2- اسمُ فعلٍ مضارعٍ : يدلُّ على معنى المضارعِ ، مثل : آهٍ : بمعنى أتوجّعُ أو أتألمُ ، بخٍ: بمعنى أستحسنُ ، أفٍّ : بمعنى أتضجّرُ ، أوه : بمعنى أتوجّعُ ، واهاً : بمعنى أتعجّبُ ، وَيْ : بمعنى أتعجّبُ ، بجَل : بمعنى يكفي.

    3- اسمُ فعلِ أمرٍ : يدلُّ على طلبِ حدوثِ العملِ ، مثل : دونك : بمعنى خذْ ، رويدكَ : بمعنى تمهّلْ ، إليك : بمعنى خذْ ، هلمَّ : بمعنى أقبلْ ، حيَّ : بمعنى أقبلْ ، صَهْ : بمعنى اسكتْ ، مَهْ : بمعنى اكففْ ، إيهِ : بمعنى استمرّ ، آمين : بمعنى استجبْ ، عليكَ : بمعنى التزمْ ، إليك َ: بمعنى ابتعدْ ، أمامكَ : بمعنى تقدمْ ، حَذارِ بمعنى احذرْ ، بَدارِ : بمعنى بادرْ.


    أنـــواعُــهــا


    1- السّماعيّةُ: هي الّتي سُمعت عن العربِ ، مثل : هيهاتَ – أفّ – آهٍ – آمين – شتّانَ - سرعانَ.

    2- المنقولةُ : هي الّتي نُقلَت إما عن الجارِّ والمجرورِ ، مثل : إليكَ ، أو عن الظّرفِ ، مثل: دونكَ ، أو عن المصدرِ ، مثل : رويدكَ.

    3- القياسيةُ : هي الّتي تُصاغُ على أوزانٍ قياسيةٍ من الثّلاثيِّ المتصرّفِ على وزنِ : (فَعَالِ) ، مثل: نَزالِ – بَدارِ - حَذارِ.

    - تكونُ أسماءُ الأفعالِ مبنيّةً على ما ينتهي بهِ آخرُها ، وليسَ لها قاعدةٌ لبنائِها.

    - يكونُ لفظُها لخطابِ المفردِ والمثنّى والجمعِ ، دونَ إضافةِ الضّمائر الدّالةِ عليها ، باستثناءِ ما اتّصلَ منها بكافِ الخطابِ ، فيراعى لفظُ المخاطبِ ، مثل : رويدكَ –رويدكما - رويدكُم.

    ===========
    المصدر:
    انظر كتاب "قواعد اللغة العربية المبسطة" للأستاذ / عبد اللطيف السعيد.


    _________________
    لا تكن زارعا لليأس في حقول من حولك، وإنما كن مثل الغيمة التي تستبشر الأرض القاحلة بقدومها

      الوقت/التاريخ الآن هو 24/11/2017, 13:07